الماكولات والمشروبات.

ما هو السحلب و طريقة تحضيره

اهلا وسهلا بكم في موقع ثقافة.كوم ومعنا في هذا المقال سوف نتعرف علي بعض المعلومات المهمة بخصوص نبات السحلب و مما يتكون وأيضا طريقة عمل السحلب .

عندما نذكر كلمة سحلب، فإنّه يأتي إلى ذهن المستمع ذلك المشروب الشعبي الساخن الذي ينتشر بكثرة في فصل الشتاء، مشروب السحلب يتكوّن من بودرة نبات السحلب مع الحليب والسكر، وقد يضاف إليه بعض المكسرات والمنكهات كالقرفة والمستكة واشياء اخري.

اصل السحلب انه من نباتات الزينة من عائلة الأوركيد (أوركيداسي) ينمو في أوائل الصيف وينتشر في المناطق الجبلية الحجرية، وما يميزه هو ان بزهوره الجميلة التي تكون بعضها بدون رائحة، وللبعض الآخر له رائحة حلوة تكون أكثر قوّةً في المساء، كما تختلف الأزهار بألوانها من الأبيض إلى درجات مختلفة من اللون البنفسجي

استخراج مادة السحلب:

الجزء الذي يُصنَع منة مادة السحلب المستخدم للغذاء والدواء هو جذور ودرنات نبات الأوركيد البريّ، كما ان كل نبتة أوركيد تحتوي على عدد درنتين, رئيسية، و فرعية أصغر حجماً. يتمّ قطف الفرعية التي تكون على شكل بيضوي أو متفرّع؛ و يتم غسل الجذور والدرنات بالماء جيدا، و من ثم تُغمَر بالحليب أو الماء المغليّان لفترة قصيرة من الزمن؛ وذلك بعض الأسباب: لإزالة مراره الطعم منها، وكذلك للتقليل من خسارة العناصر الغذائيّة القابلة للذوبان في الماء منها، وأيضا  لوقف عمل الإنزيمات المتواجدة بها. ثم تُترك بعدها الدرنات والجذور لتجف ، أو  تترك في الفرن لتسريع العملية، ويتم تخزَّنها كاملةً أو مطحونة.

قد يهمك ايضاً: طريقة عمل السحلب واهم فوائدة

مكونات مادة السحلب:

هنالك أنواع عده لنبات السحلب وتختلف مكوّناتها باختلاف كل نوع، ولكنّ تركيبها الأساسي لابد ان يتكوّن من البروتين، والنشا، والجلوكوز، والغلوكومانان والمواد النيتروجينية بالإضافة إلى مُركّبات أخرى تساهم في هذا المكون.

استخدامات مادة السحلب:

يوجد للسحلب استخدامات عدة في مختلف بلاد العالم، منها ما هو غذائيّ، واخري علاجيّ، وفي ما يأتي نذكر بعض الاستخدامات المختلفة لمادة السحلب.

مشروب الشتاء الساخن: يعتبر السحلب من أكثر وافضل المشروبات الشائعة في تركيا، خصوصاً عند قدوم الشتاء البارد؛ حيثُ تتواجد ويتم بيعها في محلات واكشاك القهوة، والمعجنات، وفي المحلات التجارية الكبري، كما يقوم الناس بشرائها من الباعة الجائلين في الطرقات.

ولكي يتم الحفاظ على السحلب ساخناً، يتم وضَعه في أباريق مصنوعة من مادة النحاس، كما أنه المكوِّن الرئيسي الذي يعطي البوظة التركيّة كثافتها وقوامها الرائع، ولقد عُرَف السحلب منذ العهد العثماني؛ حيثُ كان يُعدّ هذا المشروب للسلاطين خصيصاً، ويضاف له الزنجبيل، والكزبرة، وجوز الهند، وبذور الكمون الأسود، واليانسون، وأنواع من الأعشاب والتوابل الأخرى.

وكذلك يتم صُنع مشروب السحلب في دول الشرق الأوسط ، ومنها في  لبنان يمكن ان تتناول مشروب السحلب في الصباح الباكر في وجبة الإفطار، ويتم تحضيره عن طريق إضافة مادة بودرة السحلب للحليب الساخن ليصبح كثيفاً، وايضا في مصر؛ إذ يعتبر السحلب من أشهر المشروبات التي تُباع في الطرقات والقهاوي والكافيهات.

في الصناعة: تقوم بعض الشركات في الوقت الحلي بتصنيع وإنتاج خلطات من مشروب السحلب الجاهزة  والمعد للشرب، ويكون عبارة عن الحليب، ونشا الذرة، والسكر ومواد غروانية مائية .

كما يدخل السحلب في صنع بعض الاطعمة والمشروبات الأخرى مثل البوظة؛ حيث يتم إضافة مادة السحلب للبوظة ليعطيها قواماً متماسكا ولزوج.

في الطب التقليديّ: يستُخدِم السحلب في الطب التقليديّ في بعض البلاد مثل إيران، وقد عُرِفَ دوره كعامل  أساسيا في علاج الحُمّى، والسعال، والإسهال، كما تم استخدامه في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي، واضطرابات الثدي، ومرض باركنسون ، والسرطان والسل ,بالإضافة إلى العجز الجنسي؛ وتم استخدامه تقليدياً في شبه القارة الهندية كمادة مُغذيّة ومُنشّطة جنسيّاً.

وكذلك يستخدم في الوقت الحالي كدواء لعلاج المشاكل وامراض الجهاز الهضمي بشكل عام، كالنفخة، وعسر الهضم، والإسهال ولاسيما عند الأطفال، كما ي يتم ُاستخدامه للتخفيف من حرقة المعدة.

فوائد السحلب:

يوجد للسحلب فوائد تم اثباتها وأخرى تعتبر قيد الدراسة، وفيما يأتي نذكر بعضاً منها:

تحتوي مادة السحلب على مواد مضادة للأكسدة، وقد وجدت دراسة أُجريت في جامعة جهروم للعلوم الطبية في دوله إيران أنّه يوجد للسحلب دوراً في الحماية من الأضرار التي تصيب خلايا الكبد علي فئران التجارب عند تعرّضها لمادة تسمى باركوات الموجودة في المُبيدات الحشريّة.

بالإضافة إلى أنّ مادة السحلب قد يصبح علاجاً مناسباً لأمراض الكبد كما أظهرت نتائج ابحاث أخري إنّ للسحلب تأثيراً إيجابيّاً على مستوي البروتين والألبيومين كما يخفّض من مستويات إنزيمات الكبد.

وكذلك يزيد من القدرة الجنسية؛ حيث إنّ للسحلب فوائد في زيادة الحماس والأداء الجنسي حيث كان يُتداول في بعض الحضارات القديمة، وايضا له دور في تحسين وحماية وظائف الجهاز التناسلي، بهذا يمكن أن يرشّح السحلب كعلاج عشبيّ لجميع مرضى العجز الجنسيّ.

ومن فوائد السحلب انه يُهدّئ الجهاز الهضمي؛ لاحتوائه علي مادة تُشبه المخاط لها هذا التأثير الفعال علي الجهاز الهضمي وعمية الهضم.

طريقة تحضير السحلب المعتادة:

يسهل تحضير السحلب في المنزل بطرقة بسيطة من خلال الطريقة الآتية:

المكونات

  • 4 أكواب من الحليب.
  • 1 ملعقة صغيرة من السحلب.
  • 3 ملعقة صغيرة من السكر.
  • 1 ملعقة صغيرة ماء زهر (اختياري).
  • قرفة للتزيين (اختياري).
ما هو السحلب و مشروب السحلب
ما هو السحلب و مشروب السحلب

خطوات اعداد السحلب:

  • تخلَط كمية السكر مع 3 أكواب من الحليب في وعاء، ويوضَع على نار هادئة مع التحريك البطيء المستمر.
  • نقوب بإذابة ملعقة السحلب في الكوب المتبقي من الحليب، ثم يضاف إلى الوعاء.
  • نستمر بالتحريك البطيء إلى حين يُكثّف الخليط ويُصبح متجانسا وشبه متماسكً.
  • يُضاف علية ماء الزهر للخليط (حسب الحاجة).
  • ثم يُصبّ في أكواب ويتم تزيينه بالقرفة المطحونة ويُقدّم ساخناً.

اضرار استخدام السحلب:

يعتبر استخدام السحلب آمناً لمعظم الناس، ولم تُعرَف له أيّة آثار جانبيّة او اضرار حتى الآن، ولكن يُنصح بتجنّب استهلاكه من قبل الحوامل والمرضعات؛ وذلك يرجع الي عدم وجود دراسات كافية لمدى امان استخدام السحلب في هذه الحالات.

 

 

مدير الموقع

محلل وكاتب صحفي محنك اكتب في جميع المجالات الصحية والتعليمية والعلمية والادبية والسياسية والتقنية باحتراف كامل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى