الماكولات والمشروبات.

حبوب الغوارانا Guarana فوائد واضرار

اهلا وسهلا بكم في موقع ثقافة.كوم ومعنا في هذا المقال سوف نتعرف علي حبوب الغوارانا Guarana وماهي خصائصه والاستفادة منة في إنقاص الوزن وصحة القلب وغيرها من الخصائص الغنية التي تفيد جسم الانسان , كما انها غنية بمضادات الأكسدة ويمكنها تحسين مظهر الجلد وتساعد علي فقدان الوزن.

الغوارانا هي نبات برازيلي موطنه حوض الأمازون المعروف أيضًا باسم (باولينا كوبانا، Sapindaceae). استخدمت قبائل الأمازون هذا النباتات لعدة قرون نظرًا لخصائصه العلاجية، وهناك حاليًا عدة طرق لاستخدام هذه الفاكهة والتي تقدم فوائد صحية هائلة، مثل عصير الغوارانا (الجوارانا) والخلاصات والكبسولات المستخلصة من الغوارانا وما إلى ذلك. كما انه إذا تم تناول مسحوق الجواران بشكل صحيح، فإنه ليس ضارًا ويمكن أن يساعدك على إنقاص الوزن.

ما هو مسحوق حبوب الغوارانا Guarana (الجوارانا) ؟

تعرف الآن على الفوائد الرئيسية لمسحوق الجوارانا وخصائصه وفقًا للأبحاث والدراسات المتنوعة على هذا النبات ومتواصلو اليه من فوائد هائلة.

1-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد على فقدان الوزن.

يحتوي مسحوق حبوب الغوارانا Guarana على خصائص تساعد في تعزيز فقدان الوزن، وذلك أساسًا لأنه مصدر غني بالكافيين، والذي يمكن أن يزيد عملية التمثيل الغذائي بحوالي 3 إلى 11٪ خلال فترة اثنتي عشرة ساعة. بالإضافة إلى ذلك، قد وجدت الدراسات التي أجريت في أنابيب الاختبار أن مسحوق حبوب الغوارانا يمكن أن تثبط الجينات التي تساعد في إنتاج الخلايا الدهنية وتعزز الجينات التي تبطئها.

2-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد على صحة القلب.

قد تكون هناك فوائد لمسحوق الجوارانا لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، أولاً، لأن مضادات الأكسدة يبدو أنها تساعد على تدفق الدم ويمكن أن تمنع تجلط الدم، وثانيًا، لأن الدراسات أظهرت أنه يمكن أن يقلل من أكسدة الكوليسترول الضار LDL ، لأنه عندما يتأكسد يمكن أن يساعد في تراكم الترسبات في الشرايين.

وفي الواقع، قد يكون لدى الأشخاص البالغين الذين يستهلكون الغوارانا ما يصل إلى 27 ٪ أقل من LDL المؤكسد من أولئك الذين لا يستخدمونها في نفس العمر.

3-مسحوق حبوب الغوارانا له خصائص مضادة للجراثيم.

نظرًا لاحتوائها على العديد من المركبات التي يمكن أن تمنع البكتيريا الضارة أو تقوم بقتلها، فإن هذه الفاكهة لها خصائص مضادة للبكتيريا والجراثيم. واحدة من هذه البكتيريا هي Escherichia coli (E.coli) . وقد وجدت الدراسات أيضًا أن غرنا يمكن أن تمنع نمو Streptococcus mutans (S. mutans) ، وهي بكتيريا يمكن أن تسبب تسوس الأسنان واللويحات.

4-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد في تحسين التركيز وتقليل التعب.

إنه مصدر ممتاز للكافيين يساعد في الحفاظ على التركيز والطاقة العقلية. يمكن أن تحتوي بذور الجوارانا على مادة الكافيين من أربعة إلى ستة أضعاف ما تحتويه حبوب البن، وهي مادة تعمل عن طريق منع تأثيرات الأدينوزين ، وهو مركب يساعد الدماغ على الاسترخاء.

5-مسحوق حبوب الغوارانا غني بمضادات الأكسدة.

الغوارانا غنية بالمركبات ذات الخصائص المضادة للأكسدة، مثل الكافيين والعفص ومضادات الاكسدة والثيوبرومين والسابونين ، وهي مهمة لأنها تحيد الجزيئات التي يحتمل أن تكون ضارة وتسمى الجذور الحرة .

وجدت الدراسات في أنابيب الاختبار فوائد مسحوق غرنا بسبب خصائصه المضادة للأكسدة، والتي يمكن أن تحارب نمو الخلايا السرطانية وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وشيخوخة الجلد.

6-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد في تحسين مظهر الجلد.

نظرًا لخصائصها القوية المضادة للميكروبات ومضادات الأكسدة، تعد هذه الفاكهة عنصرًا شائعًا لمكافحة الشيخوخة في صناعة مستحضرات التجميل. يوجد في الكريمات والصابون والمستحضرات ومنتجات الشعر. بالإضافة إلى ذلك فإن محتواه من الكافيين يساعد على تدفق الدم إلى الجلد مما يساعد على تحسن نضارته ومظهره.

كما أظهرت الدراسات أن مضادات الأكسدة الخاصة به يمكن أن تقلل بشكل كبير من تلف الجلد المرتبط بالعمر ويشير البعض الآخر إلى أن مستحضرات التجميل التي تحتوي على الغوارانا يمكن أن تقلل التجاعيد حول العينين، وتحسين توتر الجلد وتقليل ترهل جلد الخدين.

7-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد في علاج ضعف الرؤية المرتبطة بالعمر.

من الشائع مع تقدم العمر أن تسوء الرؤية بشكل تدريجي، بالإضافة إلى العوامل الأخرى التي يمكن أن تتسبب في إجهاد العين بمرور الوقت، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض العين. كما تحتوي الغوارانا على مركبات تحارب الإجهاد التأكسدي، وهو عامل خطر مهم لاضطرابات العين المرتبطة بالعمر، مثل إعتام عدسة العين، والتنكس البقعي ، والزرق.

8-مسحوق حبوب الغوارانا يساعد في تخفيف الإسهال المزمن وعلاج الإمساك.

تم استخدام الغوارانا لقرون كمنشط طبيعي للمعدة لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال المزمن. كما تكمن فوائد مسحوق الغوارانا لأن الفاكهة غنية بالعفص أو مضادات الأكسدة النباتية.

من ناحية أخرى فهو نبات غني بالكافيين والذي يمكن أن يكون بمثابة ملين طبيعي، حيث يحفز التمعج وهي عملية تنشط التقلصات في عضلات الأمعاء والقولون. يمكن أن يخفف ذلك من الإمساك عن طريق دفع محتويات المستقيم.

9-مسحوق حبوب الغوارانا مسكن للالام.

علي مر التاريخ كانت القبائل في منطقة الأمازون تستخدم الغوارانا  Paullinia cupana  كمسكن للإلام، وترجع فوائد الجوارانا إلى محتواها العالي من الكافيين ، والذي يلعب دورًا في السيطرة على الألم من خلال ربط مستقبلات الأدينوزين ومنعها.ويعتبر هذا هو أحد أسباب وجود الكافيين بشكل شائع في العديد من الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية.

10-مسحوق حبوب الغوارانا تساعد علي تحسين قوة الذاكرة.

أظهرت الكثير من الأبحاث أن الغوارانا يمكن أن تحسن قدرتك على التعلم وقوة الذاكرة.

الآثار الجانبية واضرار مسحوق حبوب الغوارانا.

عندما تؤخذ عن طريق الفم وبكميات موجودة بشكل شائع في الطعام، فإن الغوارانا ليس لها أي اضرار وربما يكون آمنًا لمعظم البالغين، وكذلك بكميات طبية لفترة قصيرة من الزمن.

ومع ذلك، عند تناوله بجرعات عالية لفترة طويلة من الزمن، فمن المحتمل أن يكون غير آمن وله بعض الآثار الضارة نظرًا لاحتوائه على مادة الكافيين، فقد ارتبطت الجرعات التي تزيد عن 400 مجم من هذه المادة يوميًا بآثار جانبية تعتمد على الجرعة.

في الجرعات النموذجية، يمكن أن يسبب الكافيين الموجود في هذه الفاكهة الأرق والتعرق والعصبية والغثيان وتهيج المعدة والقيء وزيادة ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، والرعشة، وسرعة التنفس، والهذيان، وإدرار البول، وآثار جانبية أخرى.

يمكن أن تسبب الجرعات الكبيرة أيضًا الصداع، والإثارة، والقلق، والألم عند التبول، وعدم انتظام ضربات القلب، وطنين في الأذنين، وتشنجات في المعدة.

كما انه عندما يتم حقنها أو تناولها عن طريق الفم بجرعات عالية جدًا، فهي غير آمنة ويمكن أن تكون مميتة بسبب محتواها من الكافيين.

ويمكن أن يحدث التسمم الحاد أيضًا بجرعات أقل اعتمادًا على حساسية الكافيين أو عدم تحمله أو سلوكيات مثل التدخين والعمر والاستخدام السابق للكافيين.

يعتبر مسحوق الغوارانا وكبسولاته الأكثر استهلاكًا كمكمل غذائي، ومع ذلك يجب ألا تبالغ في استهلاك أي منتج يحتوي على الغوارانا ويجب عليك دائمًا استشارة الطبيب قبل البدء في أي مكملات.

الآن بعد أن تعرفت على فوائد مسحوق الغوارانا، ما هو الغرض منه وخصائصه، وكذلك أضراره، احرص على الاستمتاع بفوائده بأفضل طريقة ممكنة دون المعاناة من الآثار الجانبية.

ثقافة دوت كوم

محلل وكاتب صحفي محنك اكتب في جميع المجالات الصحية والتعليمية والعلمية والادبية والسياسية والتقنية باحتراف كامل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى