طب

طرق و كيفية علاج ارتجاع المريء نهائيا

اهلا وسهلا بكم في موقع ثقافة.كوم ومعنا في هذا المقال سوف نتعرف علي كيفية علاج ارتجاع المريء نهائيا و جميع المعلومات حول ارتجاع المريء وطرق علاجة و الوقاية من مرض ارتجاع المرئ.

ما هو ارتجاع المريء

ارتجاع المريء من اكثر الامراض انتشارا في هذة الايام حيث يكثر البحث عن كيفية علاج ارتجاع المريء نهائيا, كما يعرف ايضا ارتجاع المريء بعدة أسماء منها حرقة المعدة و الارتجاع الحمضي و عسر الهضم الحمضي و التقرح المريء .

إنّ ارتجاع المريء هو مرض مزمن يحدث عند 30% تقريبا من السكان في أغلب الأحيان عند المدخنين بسبب تأثير النيكوتين السمي الذي يسبب ارتخاء المصرة المريئية السفلية و عودة العصارة المعدية المفرزة من جدار المعدة إلى المريء غير المهيأ لتلك المفرزات .

ارتجاع المريء أسبابه وأعراضه

يتطور داء ارتجاع المرئ عندما تتعرض مخاطية المريء لمحتويات المعدة لفترات طويلة مؤدية لتطور العديد من المضاعفات.

وفي أغلب الأحيان تتسبب بحدوث التهاب في المريء . قد يحدث ارتجاع المريء عند وجود انخفاض في ضغط المصرة السفلية أو عند ازدياد تواتر حدوث ارتخاء غير مناسب في المصرة.

يحدث انفتاق المعدة عبر الحجاب الحاجز ( الفتق الحجازي ) عند 30% من السكان الأكبر من 50 عاماً وهو غالباً لا عرضي . يوجد الفتق الحجابي عند جميع المرضى الذين تظهر لديهم مضاعفات مثل التهاب المريء أو مريء باريت أو تضيقات هضمية.

يعد الحمض المعدي هو المخرش المريئي الأكثر أهمية ويوجد علاقة وثيقة بين زمن التعرض للحمض والأعراض.

يمكن أيضاً لزيادة الضغط داخل البطن بسبب الحمل أو البدانة أن يساهم في حدوث الارتجاع المريئي وبالتالي فإن إنقاص الوزن قد يفيد في تحسين الأعراض .

يمكن أيضاً للدسم في الغذاء، والشوكولا، والكحول والقهوة أن ترخي مصرة المريء السفلية و تحرض بدء الأعراض، لذلك ينصح بالابتعاد عنها أو التخفيف من كميتها قدر الإمكان.

 

 

اعراض ارتجاع المرئ

إن المظاهر السريرية الأكثر شيوعاً لارتجاع المريء تكمن في حرقة الفؤاد والقلس وغالباً ما تتحرض بالانحناء أو الكبس أو الاضطجاع ولهذا يبحث الكثيرون عن طرق علاج ارتجاع المريء نهائيا.

يحدث أيضاً امتلاء الفم المفاجئ باللعاب وفرط في إفرازه، ومن الشائع وجود قصة حديثة لكسب الوزن،

يستيقظ بعض المرضى ليلاً على إحساس بضيق التنفس أو الاختناق وذلك بسبب تخريش الحنجرة بالسوائل المرتجعة نحو المريء، الأمر الذي يحمل خطورة حدوث ذات رئة استنشاقية.

كما ويتطور عند آخرين بلع مؤلم أو عسرة بلع أو سعال مزمن أو ألم صدري غير نموذجي يشابه الذبحة ينجم عن تشنج المريء المحدث بالارتجاع .

طريقة تشخيص ارتجاع المريء

من الجدير بالذكر أن ارتجاع المريء هو مرض شائع وبالامكان علاجه عند وجود أعراض وصفية بدون إجراء الاستقصاءات المكلفة .

ولكن كيف نشخص ارتجاع المريء في الحالات المشتبهة مع أمراض أخرى ؟

التنظير بالمنظار

ينصح به عند المرضى الذين يراجعون بعمر أكبر من 50 عاماً، إذا كانت الأعراض مبهمة وغير وصفية أو عند الشك بوجود الاختلاطات، وفي حال كان المريض لديه الأعراض الوصفية ولم يظهر أي تبدلات مرضية في التنظير، تعطى المعالجة النوعية ولا تستبعد.

مراقبة ph حموضة المعدة لمدة 24 ساعة

نلجأ إليه إذا كان التشخيص غير واضح بعد إجراء التنظير أو عند اتخاذ قرار بالمعالجة الجراحية. حيث نسجل باهاء لمعة المريء أثناء النشاطات الطبيعية ونشخص داء ارتجاع المريء عند قيمة ph الحموضة أصغر من 4 .

وبعد أن تعرفنا على داء ارتجاع المريء ستتساءلون حتماً ما هي الطريقة المثلى لعلاج ارتجاع المريء نهائياً والتخلص من ألمه المزعج المؤرق ؟

العلاقة بين ارتجاع المريء وضيق التنفس(GERD)-اسبابة و طرق علاجة-موقع ثقافة.كوم
العلاقة بين ارتجاع المريء وضيق التنفس(GERD)-اسبابة و طرق علاجة-موقع ثقافة.كوم

طرق علاج ارتجاع المريء نهائيا

بداية وإن صح القول لا يوجد طريقة كاملة تضمن لنا علاج ارتجاع المريء نهائياً إنما يوجد عدة أنواع للعلاج من شأنها أن تخفف من وطأة الأعراض وحدتها على المريض، نذكر منها :

نصائح حياتية لعلاج ارتجاع المريء

في أغلب الحالات يكون السبب في ارتجاع المريء هو فقط عادات صحية سيئة يقوم بها المريض وعند التخلص منها يتم علاج ارتجاع المريء نهائياً.

كما عند الحامل في الثلث الأخير من الحمل حيث يضغط حجم الرحم والجنين الكبير على المعدة مسبباً ارتداد الحمض المعدي نحو المريء وبالتالي الشعور بالحرقة الذي يزول حتماً بعد الولاد.

وتنصح المرأة الحامل هنا بتقسيم وجبات الطعام الثلاث إلى 6 وجبات يتم تناولها على شكل حصص صغيرة الحجم من الطعام وتجنب الاستلقاء المباشر بعد تناول الطعام .

ينصح الأشخاص ذوي الوزن الزائد بالتخفيف من أوزانهم وقد يلجأ البعض منهم إلى عمليات تكميم المعدة الجراحية التي قد تؤدي إلى معالجة ارتجاع المريء بشكل نهائي .

كما ينصح المدخنون بالإقلاع عن التدخين لأن مختلف العقاقير الدوائية لن تفيد المدخن في حال عدم إقلاعه عن التدخين إذ أن النيكوتين الموجود في السجائر يعمل إضافة لكونه مرخياً للمصرة السفلية في زيادة حموضة مفرزات المعدة وبالتالي التأثير المضاعف للأذية .

وبالتالي فإن الإقلاع عن التدخين يعد الخطوة الأولى في سبيل علاج ارتجاع المريء نهائياً .

 

المعالجة الدوائية لعلاج ارتجاع المريء

هي الشق الثاني من علاج ارتجاع المريء، عادة لا يصف الطبيب الأدوية كخطوة أولى في العلاج ولكن الكثير من المرضى يحصلون على الأدوية مضادة الحموضة بدون وصفة طبية ويتناولونها بدون استشارة الطبيب معتقدين بذلك أن العقاقير الدوائية علاج نهائي لارتجاع المريء، ولكن ليس بالضرورة أن تكون كذلك .

فيما يلي بعض الادوية التي تعمل علي علاج ارتجاع المريء  :

مثبطات مضخة البروتون PPIs

يقوم مبدأ عمل هذه الأدوية على تثبيط عمل قنيات البروتون المفرزة لشوارد الهيدروجين المسؤولة عن جعل وسط المعدة حامضياً، وبالتالي تخفيف شدة الأذية على مخاطية المريء وليس منع الارتجاع المريئي.

تؤخذ على شكل أقراص يومياً على الريق قبل تناول الطعام لمدة شهر، ثم توقف و إذا عاودت الأعراض بالنكس نقوم بإعادة الشوط العلاجي لمدة شهرين ثم ننتظر النتائج.

في الواقع تكون النتائج مخيبة في أغلب الأحيان ويعاود المرض النكس مرات عدة، الأمر الذي يستدعي بعض المرضى إلى تناول هذه العقاقير مدى الحياة وهذا شكل من أشكال علاج ارتجاع المريء نهائياً.

ونذكر من هذه العقاقير الأوميبرازول . ولكن العلاج المديد بهذه الأدوية يزيد من خطر الخمج المعوي و ضمور المخاطية المعدية .

يستخدم أيضاً في سياق العلاج الدوائي أدوية أخرى مثل الرانتيدين، السيميتدين، مضادات الهيستامين، والألجينات الواقية للمخاطية المعدية لكن هذه الأدوية لا تفيد في علاج ارتجاع المريء بشكل نهائي .

 

 

المعالجة الجراحية في علاج ارتجاع المريء

من طرق علاج ارتجاع المريء نهائيا الجراحة حيث انها لا تجرى لجميع المرضى بل يحتفظ بها للمرضى الذين ظهرت عليهم مضاعفات مثل التهاب المريء وتضيقاته، أو عند المرضى الذين يعانون من ارتجاع المريء بشكل كبير، ولدى المرضى غير الراغبين بتناول مثبطات مضخة البروتون لزمن طويل. وفي سياق العلاج تجرى عملية نيسين.

عملية نيسين الجراحية لعلاج ارتجاع المريء

تقوم آلية العمل الجراحي على ثني القسم العلوي من المعدة ( قاع المعدة ) حول المعصرة المريئية السفلية وذلك بهدف زيادة الضغط ضمنها ومنع ارتداد الحمض المعدي إلى المريء مجدداً .

هذه العملية تفيد في علاج ارتجاع المريء نهائياً و تستمر فعاليتها مدى الحياة عند بعض المرضى وتظهر بعض المضاعفات لدى آخرين منهم .

كما ننصح مرضى ارتجاع المريء بداية بتعديل نظام حياتهم والتقليل قدر الإمكان من العادات اليومية السيئة التي تؤثر سلباً على مرضهم لان ارتجاع المريء أصبح من المشاكل الصحية المنتشرة.

كما ينبغي التأكيد على أن هذا المرض معاود بشدة وفي أغلب الأحيان لا توجد ممارسات طبية من أجل علاج ارتجاع المريء نهائياً، إنما هي أنماط علاجية مؤقتة تساعد في تخفيف حدة حدوث الهجمات والتقليل من تواترها قدر الإمكان .

وفي الختام نكون قد اوضحنا لكم ارتجاع المريء أسبابه وأعراضه وطرق علاجة وجميع الاساليب المتاحة في علاج ارتجاع المرئ نهائيا بالعقاقير او بتعديل السلوك اليومي او بالتدخل الجراحي.

ayman shabaan

محلل وكاتب صحفي محنك اكتب في جميع المجالات الصحية والتعليمية والعلمية والادبية والسياسية والتقنية واهتم بمصادر المعلومات ودقتها من اجل توفير انقي معلومات للزائر علي الاطلاق باحتراف كامل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى