طب

كيفية جراحة العيون باستخدام ليزك؟

ليزك هي جراحة العيون باستخدام تقنية الليزك (Laser-assisted in situ keratomileusis) هي عملية جراحية تهدف إلى تصحيح الأخطاء الانكسارية في العين والتي تؤثر على الرؤية، مثل القرنية المسطحة، أو العيوب الانكسارية الأخرى. يعتبر الليزك من الطرق الحديثة والفعالة في تصحيح العيوب الانكسارية، ويعد من العلاجات الأكثر شيوعًا في العالم.

الخطوات الأساسية لجراحة العيون باستخدام الليزك

الخطوات الأساسية لجراحة العيون باستخدام الليزك تتمثل في الآتي:

  1. تحليل العين: يقوم الطبيب بإجراء فحص شامل للعين لتحديد العيب الانكساري والتقييم الشامل للعين وتحديد مدى ملاءمة العملية للشخص المراد إجراؤها.
  2. تخدير العين: يتم تخدير العين باستخدام قطرات مخدرة لتخفيف الألم والتوتر.
  3. إزالة الركيزة الليفية: يتم إزالة طبقة رقيقة من الركيزة الليفية الخارجية للقرنية بواسطة جهاز يدعى “الميكروكيراتوم”، وهو جهاز يستخدم شفرة حادة لإنشاء رقعة رقيقة من القرنية تسمى “القطعة الليزرية”، والتي يتم رفعها عن العين للوصول إلى النسيج الداخلي للقرنية.
  4. تصحيح العيب الانكساري: يتم استخدام الليزر لتصحيح العيب الانكساري في العين، وتتم هذه العملية بتبخير النسيج الداخلي للقرنية بدقة ودون إلحاق الضرر بالأنسجة المحيطة.
  5. إعادة وضع القطعة الليزرية: يتم إعادة وضع القطعة الليزرية المرفوعة في المرحلة السابقة إلى موضعها الطبيعي.
  6. الشفاء: بعد إجراء العملية، يتم ترك العين لتتعافى طبيعياً. يمكن للأطباء توصيل العين بضمادة خفيفة ويتم إعطاء الأدوية اللازمة لتخفيف الألم والتهابات العين.
  7. المتابعة: بعد الجراحة، يحتاج المريض إلى زيارات متكررة إلى الطبيب لفحص تقدم الشفاء وتحديد مدى نجاح العملية. قد تستمر هذه الزيارات لفترة تتراوح بين بضعة أسابيع إلى شهور حتى يتأكد الطبيب من استقرار الرؤية.

يجب الإشارة إلى أن عملية الليزك ليست مناسبة للجميع وأنها تتطلب تقييمًا دقيقًا لمدى ملاءمة المريض للعملية. كما يجب أن يتحلى المريض بالصبر والتركيز على الرعاية اللازمة لتعزيز عملية الشفاء بشكل صحيح.

على الرغم من أن جراحة العيون باستخدام الليزك تعد آمنة بشكل عام، إلا أنها قد تسبب بعض المضاعفات المحتملة، مثل الجفاف والإجهاد البصري والتهاب العين وغيرها من المضاعفات النادرة.

 أصول الليزك:

تعتبر جراحة الليزك واحدة من أشهر وأكثر الطرق فعالية لتصحيح العيوب الانكسارية في العين، وهي تستخدم تقنية ليزر لإعادة تشكيل سطح القرنية وتحسين الرؤية. ولكن ما هي أصول هذه التقنية؟

يعود تاريخ تطوير تقنية الليزك إلى عام 1970، عندما ابتكر العالم الروسي سفيتلان نفين الأولى من هذه التقنية، والتي كانت تستخدم لتصحيح العيوب الانكسارية في العين باستخدام تقنية الليزر الأولى. ومع مرور الوقت، تطورت تقنية الليزك لتشمل العديد من التحسينات التقنية والطبية، وأصبحت من أكثر العمليات شيوعًا لتصحيح العيوب الانكسارية في العين.

وتتم جراحة الليزك بأسلوب غير غازل وبسيط، حيث يتم تطبيق قطرة مخدرة على العين ويتم تثبيت العين باستخدام جهاز تثبيت الرأس. يتم استخدام جهاز ليزر لنحت الجزء الأمامي من القرنية، وتمرير الليزر فوق العين لإزالة بعض الأنسجة من القرنية. تستغرق العملية عادةً بضع دقائق فقط، ويمكن للمرضى العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

بشكل عام، تعتبر جراحة الليزك عملية آمنة وفعالة لتصحيح العيوب الانكسارية في العين، ويعتمد النجاح الكامل للعملية على مدى ملاءمة المريض وسلامة الجهاز البصري لديه. ينصح دائماً بالتحدث مع طبيب العيون المعالج لتحديد مدى ملاءمة المريض للجراحة، وتوضيح الفوائد والمخاطر المحتملة للعم

 التكنولوجيا المستخدمة في الليزك

تستخدم تقنية الليزك تقنية الليزر لإعادة تشكيل سطح القرنية وتحسين الرؤية. وتعتمد هذه التقنية على استخدام أنواع مختلفة من الليزر، والتي تتطلب معدات متخصصة ومتطورة.

وفيما يلي نظرة عامة على التقنيات والمعدات المستخدمة في جراحة الليزك:

1- الليزر: يستخدم في جراحة الليزك الليزر الخضري أو الأزرق أو الأشعة تحت الحمراء لنحت الجزء الأمامي من القرنية وإعادة تشكيل سطحها. تعتمد الطاقة المرسلة من الليزر على عيوب الانكسار في العين وسماكة القرنية.

2- جهاز التصوير: يستخدم لإجراء تصوير مفصل للعين لتحديد شكلها وحجمها والعيوب الانكسارية الموجودة فيها. هذا يسمح للجراح بتحديد موقع الجزء الذي سيتم إزالته من القرنية باستخدام الليزر.

3- الجهاز الذي يتحكم في الليزر: يتم استخدام هذا الجهاز لتحديد نقطة الاستهداف الدقيقة للجزء المراد إزالته من القرنية. يساعد هذا الجهاز في التحكم في عمق الجزء المراد إزالته وموقعه.

4- جهاز تثبيت الرأس: يتم استخدامه لتثبيت رأس المريض بشكل ثابت خلال العملية، حتى يتمكن الجراح من الوصول بدقة إلى العين.

5- الأدوات الجراحية: يتم استخدام أدوات خاصة لرفع الجزء الأمامي من القرنية، وإزالة الأنسجة المراد إزالتها بواسطة الليزر.

تعتمد فعالية جراحة الليزك على دقة وفعالية هذه التقنيات والأدوات، وعلى خبرة الجراحة.

أنواع أخطاء الإنكسار التي يمكن تصحيحها باستخدام الليزك

تستخدم جراحة الليزك لتصحيح العيوب الانكسارية التي تؤثر على رؤية الشخص، والتي يمكن أن تشمل:

1- القصر النظر: يحدث عندما يكون العين مستطيلة الشكل بدلاً من كروية، وبالتالي يتم تركيز الضوء في الأماكن الخلفية للعين بدلاً من الشبكية. يتم استخدام الليزك لتقليل انحراف الشعاع الضوئي وتصحيح القصر النظر.

2- الطول المنبسط: يحدث عندما يكون محور العين قصيرًا أو عندما يكون شكل القرنية أكثر انحناءً من اللازم، ويتم استخدام الليزك لإزالة جزء من القرنية لتقليل الانحناء وتصحيح العيب.

3- الاستجماتية: يحدث عندما تكون العين غير قادرة على التكيف بشكل صحيح مع تغيرات الإضاءة، ويتم استخدام الليزك لتحسين تشكيل القرنية وتقليل هذا العيب.

4- الآستيجماتية: يحدث عندما يكون شكل القرنية غير متماثل بطريقة غير طبيعية، مما يتسبب في عدم تركيز الضوء في نقطة واحدة على الشبكية. يتم استخدام الليزك لتحسين شكل القرنية وتقليل هذا العيب.

5- الاختلاف في الانحناء: يحدث عندما يكون شكل القرنية غير متماثل بطريقة غير طبيعية، ويتم استخدام الليزك لتحسين شكل القرنية وتقليل هذا العيب.

تعتمد قابلية الشخص للخضوع لجراحة الليزك على مدى خطورة العيب الانكساري وسببه، وعلى خصائص العين وحالتها الصحية. يجب على الجراح تقييم كل حالة.

ابتكارات في تقنية ليزك

تتطور تقنية الليزك باستمرار، وتزداد الابتكارات الجديدة في هذا المجال. وفيما يلي بعض الابتكارات الأحدث في تقنية الليزك:

1- ReLEx SMILE: هو اختصار لـ Refractive Lenticule Extraction – Small Incision Lenticule Extraction وهي تقنية حديثة تستخدم في جراحة الليزك لعلاج القصر النظر والأستجماتية والتي تستخدم للحصول على نتائج دقيقة. تتميز هذه التقنية بأنها لا تستخدم جهاز الفلاحة، بل تستخدم فقط جهاز الليزر ومجهر الجاف. ويتم قص القرنية من خلال فتحة صغيرة واحدة، بدلاً من قطع قرنية كاملة، مما يقلل من الألم والتورم والعدوى ويزيد من سرعة التعافي.

2- Femto-LASIK: هي تقنية حديثة لجراحة الليزك تستخدم الليزر فائق القصر في إنشاء القرنية الطبقة الرفيعة، والتي تساعد على تقليل الألم والعدوى وزيادة دقة الجراحة. تستخدم هذه التقنية شعاع الليزر لإنشاء فتحة صغيرة في قرنية العين وإنشاء الرفع الذي يسمح بتصحيح العيب الانكساري.

3- Wavefront-Guided LASIK: هي تقنية لجراحة الليزك التي تستخدم برنامج متطور يعرف باسم Wavefront Analyzer لتصوير العين وتحليل العيب الانكساري بدقة أكبر، وبالتالي تقليل الاحتمالات البشرية في الجراحة. يستخدم هذا النوع من الليزك عادة في حالات العيوب الانكسارية المعقدة.

4- Topography-Guided LASIK: هي تقنية لجراحة الليزك تستخدم نظام تصوير ثلاثي الأبعاد للعين لإنشاء خريطة تفصيلية لسطح القرنية. يتم استخدام هذه الخريط

في النهاية، تعد جراحة العيون باستخدام الليزك طريقة فعالة لتصحيح العيوب الانكسارية في العين وتحسين الرؤية بشكل عام. ومع ذلك، يجب على الأشخاص الراغبين في إجراء هذه العملية التواصل مع طبيبهم المعالج للتحقق من ملاءمتهم لهذا النوع من الجراحة وللحصول على المعلومات اللازمة حول الإجراء والرعاية الملائمة للمرحلة اللاحقة للعملية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى